تتابع المنظمة المغربية للحقوق والحريات (مورال)، التي مقرها بالولايات الأمريكية المتحدة، باهتمام كبير الأحداث الخطيرة التي يعرفها المغرب مند 20 فبراير والمتمثلة في حملات القمع والإرهاب التي يجابه بها النظام المغربي حركات الاحتجاج السلمية التي تنظمها كثير من الهيآت الحقوقية والسياسية والنقابية وعلى رأسها حركة 20 فبراير. ففي الوقت الذي كنا نتمنى أن يتعامل النظام مع مطالب الشعب بشكل إيجابي، شن حملة قمع شرسة ضد المتظاهرين بلغت أوجها يومي 13 مارس بالدار البيضاء و15 مارس بمدينة خريبكة حيث ارتكب النظام مجزرة حقيقية في حق المواطنين العزل.

وأمام هذا الوضع المزري الذي يشهده واقع الحقوق والحريات في المغرب فإننا نعلن ما يلي:

– مساندتنا للمطالب المشروعة لحركة 20 فبراير

– إدانتنا لما تتعرض له الحركة الاحتجاجية في المغرب من إرهاب وقمع؛

– دعوتنا النظام المغربي إلى إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين ومعتقلي الاحتجاجات الأخيرة،

– دعوتنا جميع المغاربة المقيمين بالولايات الأمريكية المتحدة إلى المشاركة في وقفة احتجاجية أمام السفارة المغربية بواشنطن يوم 20 مارس المقبل إبتداءً من الساعة الواحدة بعد الزوال.

عنوان السفارة المغربية

1601 21st Street Nortwest

Washington D.C DC 20009

للتواصل معنا [email protected]