المجلس المحلي لدعم حركة 20 فبراير

تاونـات

تاونات في 06/03/2011

بيان

تنفيذا لقرار التنسيقية المحلية لدعم حركة 20 فبراير القاضي بتجسيد مسيرة احتجاجية يوم 06/03/2011 بتاونات، التحقت مجموعة من الجماهير الشعبية بساحة البلدية لتفاجأ بإنزال مكثف لمختلف أنواع القمع السري والعلني التي عملت على التصدي وتطويق الكوكبة الأولى من المناضلين الملتحقين بالساحة. هذا المنع والإرهاب الذي يأتي في إطار مسلسل الدعاية المضادة والحملة الترهيبية الاستباقية التي شنتها ولازالت تشنها سلطات القمع المحلية من أجل الترويج لمنع كل أشكال التظاهر السلمي قصد تخويف وترهيب الجماهير وثنيها عن الالتحاق والحضور بكثافة في كل الأشكال الاحتجاجية. وأمام قرار المنع ضدا على كل المواثيق الدولية الضامنة لحق التعبير والتظاهر، نعلن للرأي العام المحلي والوطني ما يلي:

• توجيه التحية العالية لكل المواطنين الذين لبوا نداء الحضور في المسيرة وعبروا عن مستواهم الحضاري والسلمي في التعاطي مع قرار المنع.

• الشجب والتنديد بهذا القرار الذي يضرب عرض الحائط كل الشعارات الزائفة والرنانة التي تتشدق بها الدولة المغربية، والذي يعري ويكشف بالواضح والملموس الوجه المخزني القمعي الحقيقي للنظام المغربي في إطار تعاطيه مع كل أشكال التعبير والاحتجاج.

• الإدانة الشديدة لكل أشكال الترهيب والترعيب التي تنهجها السلطات المحلية اتجاه المواطنين ضدا على حقهم في التعبير والتظاهر.

• التشبث بالخط النضالي المدافع عن مطالب حركة 20 فبراير رغم كل أشكال القمع والحصار والدعايات المسمومة.

• التعبير عن الاستعداد الدائم من أجل مواصلة النضال إلى جانب كل القوى الحية، الغيورة والتواقة إلى مغرب ديمقراطي يضمن سيادة الشعب.

• الانسجام مع المستجدات الوطنية القاضية بتشكيل مجلس وطني والذي تم تجسيده بتشكيل المجلس المحلي لدعم حركة 20 فبراير بإقليم تاونات.

• دعوة كل الجماهير الشعبية إلى الانخراط الفعلي والمسؤول في كل الحركات الاحتجاجية المطالبة بالتغيير.

• انفتاح المجلس المحلي لدعم حركة 20 فبراير على كافة الفعاليات السياسية، الجمعوية، الحقوقية، التنموية،..

عن المجلس المحلي