بشعار “يا قذافي يا ملعون الشعب الليبي في العيون” انطلقت الوقفة المسجدية التي نظمتها جماعة العدل والإحسان بالقنيطرة بعد صلاة الجمعة بمسجد الحرية، الوقفة عرفت مشاركة شعبية قوية ندد من خلالها المصلون بالمجازر الشنيعة التي يرتكبها الزعيم الليبي معمر القذافي ومرتزقته ضد شعب ليبيا المطالب بالعدل والحرية والكرامة كما أكد المتظاهرون على:

– دعمهم لكل حركات التغيير السلمية ودعوا إلى مساندتها شعبيا.

– إدانة أعمال العنف والمجازر التي تورطت فيها أجهزة النظام الحاكم في ليبيا، وتحميل المسؤولية كاملة للقذافي، ومن يدور في فلكه من المسؤولين، ولكافة المتورطين في اقتراف هذه الجرائم التي خلفت خسائر فادحة في الأرواح والممتلكات، وضحايا بالآلاف.

– دعوة المنتظم الدولي إلى تحمل مسؤولياته في ملاحقة الجناة ومحاكمتهم.

اختتمت هذه الوقفة بقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء والدعاء للشعب الليبي وشعوب الأمة بالنصر والتمكين.