عرفت ساحة محمد الخامس بمدينة الدار البيضاء توافدا كبيرا لآلاف المحتجين ابتداء من التاسعة صباحا، على الرغم من الجو الماطر. وتزايدت الأعداد بشكل لافت بعد الزوال. وقد رفع المحتجون لافتات تندد بالفساد والمفسدين. وضمت هذه الاحتجاجات مختلف أطياف الشعب المغربي تحت عنوان إرادة التغيير. ولم يخل الأمر، كالعادة، من وجود لرجال الأمن ومرور لبعض الدوريات الأمنية المتفرقة.