بدعوة من تنسيقية سلا لمناهضة الغلاء وتدهور الخدمات العمومية، نُظمت بسلا، يوم الأربعاء 9 فبراير 2011 على الساعة الخامسة، وقفة شعبية احتجاجية، شاركت فيها مجموعة من الهيئات السياسية والحقوقية وهيئات المجتمع المدني، بينها جماعة العدل والإحسان بمنطقة حي الانبعاث/الواد، نددت بغلاء الأسعار وتدهور الأوضاع الصحية والسكنية والاجتماعية بالمدينة.

ودعا المشاركون إلى حق الساكنة في السكن والشغل وانخفاض الأسعار على جميع المستويات خاصة فواتير الماء والكهرباء.

وتأتي هذه الوقفة في سياق ارتفاع وثيرة الاحتجاج الشعبي على الأوضاع الاجتماعية المأساوية والواقع السياسي المنحبس.