خرج عشرات الآلاف من أنصار المعارضة اليمنية “اللقاء المشترك”، اليوم الخميس، في مسيرات عند جامعة صنعاء، حاملين شعارات مناهضة للتوريث والتمديد ومطالبين بإصلاحات ديمقراطية.

وقابلت هذه التظاهرة الضخمة على بعد مئات الأمتار تظاهرة لمؤيدي النظام، وسط انتشار امني كبير.

وسارت التظاهرتان في أجواء هادئة إذ قام كل معسكر بتعبئة أنصاره في موقع مختلف: في ميدان التحرير للحزب الحاكم (المؤتمر الشعبي العام)، وقرب جامعة صنعاء غرب العاصمة للمعارضة.

ورفع أنصار المعارضة شعارات تنادي بتغيير النظام، وأكدت قيادات أحزاب اللقاء المشترك على الحفاظ على سلمية المظاهرات .

كما انطلقت مظاهرات مماثلة للمعارضة في عدة محافظات يمنية تطالب بإصلاحات ديمقراطية وتندد بالتوريث والتمديد.