بسم الله الرحمن الرحيم

يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية.

تتقدم جماعة العدل والإحسان في مدينة طنجة بالعزاء الحار في المجاهد الجسور، الداعية الصبور، الأستاذ الوقور، أحمد الملاخ، رحمه الله وأحسن إليه كما أحسن في التبشير برحمة الله ومستقبل دينه، إلى أسرته الصغيرة وعائلته الكبيرة، وابنه الأخ العزيز نور الدين الملاخ، ومجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان وقيادتها وأعضائها ومحبيها، وساكنة مدينة مراكش المجاهدة، والشعب المغربي، والأمة الإسلامية، سائلين الله تعالى أن يرزقنا الصبر والاحتساب، ويخلف لنا خيراً ويأجرنا في هذا المصاب، ويلهمنا الرشد والثبات وحسن الانتساب، ويمدنا بأزكى أسباب الوفاء لأولي الألباب.

تغمد الله فقيدنا الجليل بواسع غفرانه، وسابغ رضوانه، وجزاه عما أسدى لأمة رسول الله صلى الله عليه وسلم من خالص النصيحة وعظيم العمل ما هو أهله جزاء وفاقاً. وإنا لله وإنا إليه راجعون.