تتقدم جماعة العدل والإحسان بسطات بأحر التهاني والتبريكات إلى إخواننا في فاس بمناسبة الإفراج عنهم من سجون المخزن بعد الاعتقال الذي دام قرابة ستة أشهر، وبعد المعاناة والاختطاف والتعذيب لدى الأجهزة المخزنية الظالمة.

وبهذه المناسبة نود أن نعبر لإخواننا عن فرحتنا العارمة بهذا الإفراج حيث تمت تبرئتهم مما نسب إليهم في محاضر الشرطة القضائية ظلما وزورا، كما نسأل الله عز وجل أن يجعل ما لاقوا من محن عملا خالصا في ميزان حسناتهم وأن يجعله لهم في دنيا الدعوة والجهاد نصرا ورفعة وتمكينا إنه سبحانه وتعالى نعم المولى ونعم الوكيل.