قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن الولايات المتحدة ألغت تأشيرة السفير الفنزويلي ردا على رفض الرئيس الفنزويلي هوجو تشافيز للسفير الذي عينته واشنطن لبلاده والذي ينتقد حكومة كراكاس.

ورفضت فنزويلا دخول لاري بالمر بعد أن اتهم الدبلوماسي الأمريكي الحكومة الفنزويلية بإقامة صلات وثيقة مع المتمردين في كولومبيا. كما زعم أيضا تراجع الأخلاقيات والاحترافية في القوات المسلحة الفنزويلية.

وقالت مصادر في وزارة الخارجية الأمريكية إن إصرار كراكاس على عدم السماح لبالمر بتولي منصبه دفع الولايات المتحدة إلى استبعاد السفير الفنزويلي برناردو الفاريس ايريرا عن طريق سحب تأشيرته.