جماعة العدل والإحسان

القصر الكبير

بمناسبة الإفراج عن الأحبة أعضاء جماعتنا المباركة بفاس بعد الاختطاف والتعذيب وما يزيد عن الستة أشهر من الاعتقال الظالم والتأجيل المماطل للمحاكمات.

• يسرنا نحن أعضاء جماعة العدل و الإحسان بمدينة القصر الكبير أن نبارك لأحبتنا وأسرهم ولجميع المؤمنين والمؤمنات هذا المن الإلهي بنيل حكم البراءة و استنشاق نسيم الحرية.

• نسجل شكرنا وتقديرنا واحترامنا لكل الشرفاء والغيورين والمناضلين والحقوقيين هيئات وأفرادا على وقوفهم يدا واحدة وصفا منيعا ضد الظلم والاختطاف والاعتقال التعسفي الذي تعرض إليه إخوتنا، وندعوهم لمواصلة المسيرة لنصرة كل مظلوم داخل وطننا الحبيب.

• نثمن الحنكة التي أدارت بها قيادتنا هذا الملف طوال مدة ستة أشهر بتوفيق الله عز وجل ومدده.

القصر الكبير

19 محرم 1432 / 25 دجنبر 2010