كانت كلية العلوم، صباح يوم الأربعاء 27 أكتوبر 2010، على موعد مع يوم مشهود استقبل فيه الطلاب بحفاوة ممثلين عن الوفدين المغربيين المشاركين في أسطول الحرية وقافلة شريان الحياة، وذلك في إطار فعاليات أيام التعارف الطلابي التي ينظمها طلبة وطالبات كلية العلوم بن مسيك تحت إشراف مكتب التعاضدية.

حضر عن الوفد المشارك في أسطول الحرية الأستاذ عبد الصمد فتحي عضو المؤتمر القومي ومنسق الهيئة الوطنية لنصرة قضايا الأمة التابعة لجماعة العدل والإحسان، وعن الوفد المشارك في “شريان الحياة 5” الأستاذ عبد العزيز أودني محام بهيئة الدار البيضاء وعضو رابطة محامي العدل والإحسان.

بعد الاستقبال الجماهيري الحافل الذي حضي به الضيفين، تم افتتاح لقاء تواصلي مع الطلاب الذي استهل بمداخلة عبد الصمد فتحي تناول فيها السياق والظروف الذي جاء فيه أسطول الحرية والذي كان يهدف إلى فك الحصار المضروب على قطاع غزة، ثم إلا الأحدث التي واجهتها وتداعياتها على مستقبل القضية الفلسطينية وتجربة اعتقاله في سجون الكيان الصهيوني. أما الأستاذ عبد العزيز أودني فقد تحدت عن قافلة شريان الحياة الأخيرة وأهدافها وظروف انطلاقها والمصاعب التي واجهتها في سبيل المساعدات إلى غزة الأبية.

ليفتح الباب إلى الاستماع لمداخلات الطلبة الذين تتبعوا باهتمام كبير تفاصيل مجريات المبادرتين حيت عرف النشاط حضورا طلابيا وازنا.