1   +   5   =  

قررت إدارة الشركة المصرية للأقمار الصناعية (النايل سات) وقف 12 قناة فضائية منها الناس وصفا والحافظ، وقفًا مؤقتا، وأنذرت 20 قناة بالالتزام بالعقد منها المجد والفجر.

وصرح اللواء أحمد أنيس، رئيس مجلس إدارة النايل سات، بأن هذه الإجراءات “تأتي في إطار التزام شركة النايل سات بالمسؤولية الأخلاقية والاجتماعية لشركات الأقمار الصناعية، والتي تدرك أنها لا يمكن أن تربح على حساب المجتمع وأن النايل سات حريص على أن يكون قمرًا عربيًا نظيفًا يحمل أفضل الرسائل الإعلامية الملتزمة للأسرة المصرية والعربية”، على حد قوله.

جاء ذلك على خلفية موضوع الإساءة إلى أم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها، وموضوع ما نشر حول احتجاز الكنيسة القبطية لمسيحية مصرية بعد اعتناقها الإسلام، بينما يربطها محللون سياسيون بقرب الانتخابات النيابية والرئاسية في مصر.

ويأتي قرار وقف بث قناة الحكمة على القمر الصناعي الأردني نور سات عقب توقيع مذكرة تفاهم بين إدارة القمرين نور سات ونايل سات الذي قد أوقف مجموعة من القنوات الإسلامية خلال الأيام الماضية.