حثت الولايات المتحدة الأمريكية السلطة الفلسطينية على الرد على مطالبة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالاعتراف يهودية “إسرائيل” مقابل تمديد تجميد الاستيطان مؤكدة دعمها لكيان الصهيوني المحتل واعترافها بأنها “دولة يهودية”.

وجدد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية بيجي كراولي للصحفيين دعم بلاده لموقف نتنياهو قائلا إن الولايات المتحدة تعتبر إسرائيل دولة يهودية، و”تعلمون أننا نعترف بإسرائيل هي كما تقول بنفسها دولة يهودية”.

وزعم كراولي أن الولايات المتحدة تحاول إيجاد صيغة للتغلب على مأزق المستوطنات، والسماح للجانبين باستئناف المفاوضات المباشرة التي انعقدت منها ثلاث جلسات في واشنطن في الثاني من سبتمبر/أيلول الماضي قبل أن تتوقف بعد رفض إسرائيل تمديد تجميد الاستيطان.

وكان نتنياهو قد قال في افتتاح الدورة البرلمانية الشتوية للكنيست الاثنين “إذا قالت القيادة الفلسطينية بلا لبس لشعبها إنها تعترف بإسرائيل الدولة الوطن للشعب اليهودي فسأكون على استعداد لجمع حكومتي للمطالبة بتجميد جديد للبناء” في المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية المحتلة.