أضرم مستوطنون صهاينة فجر اليوم الاثنين النار في مسجد ببلدة بيت فجار جنوب بيت لحم، وفق ما أكد شهود عيان وبعض المصادر المحلية الفلسطينية. وقال أحد سكان البلدة، والذي يجاور منزله مسجد “الأنبياء” الذي تعرض للحرق، إنهم شاهدوا سيارة بيضاء اللون تحمل لوحة تسجيل إسرائيلية تغادر البلدة بعد أن أقدم عدد من الأشخاص على إضرام النار في المسجد، وأتت النيران على فراش المسجد إضافة إلى 15 مصحفاً قام المستوطنون بجمعها وحرقها، كما تسببت النيران بسقوط الحجارة التي تحيط بأعمدة المسجد، فيما كتب المستوطنون شعارات باللغة العبرية، تحرض على قتل الفلسطينيين وتسيء لمشاعرهم الدينية.

هذا واستنكر الشيخ يوسف جمعة سلامة خطيب المسجد الأقصى المبارك النائب الأول لرئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس، الجريمة النكراء التي قام بها المستوطنون، واعتبرها عملا إجراميا كبيرا يتم تحت مرأى وحماية قوات الاحتلال الصهيوني.