خلال محاضرة أمام عشرة ألاف شاب في مكسيكو بدعوة من الملياردير المكسيكي كارلوس سليم، أعلن الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان الثلاثاء انه لم يكن هناك داع لغزو العراق في العام 2003 وان هذا الغزو أعاد البلاد عقدين إلى الوراء.

وقال عنان: “بعد سبع سنوات، هل كان هناك داع للغزو (…) هناك من يقولون إنه حقق شيئا للعراق، لكنني لا أرى ما هو”. واعتبر عنان أن الغزو “أعاد العراق عقدين إلى الوراء” وان البلاد بحاجة إلى وقت طويل قبل أن يعود إليها الاستقرار.