بسم الله الرحمن الرحيم

جمعية المشكاة للتربية والثقافة

سيدي سليمان

بـــلاغ

“بمناسبة عيد الفطر السعيد”، أقدمت السلطات المحلية، بإشراف السيد عامل إقليم سيدي سليمان الجديد، على اقتحام مقر جمعية المشكاة للتربية والثقافة، يومه الأحد 03 شوال 1431هـ الموافق 12 شتنبر 2010 على الساعة الحادية عشر صباحا، بتهمة تدريب حجاج بيت الله الحرام بالمدينة، على كيفية أداء مناسك الحج و العمرة، والتي اعتادت الجمعية على تنظيمه بنجاح كبير، بشهادة كل من تلقى هذا التدريب على مدى عشر سنوات.

شارك في هذا “العمل الجليل” كل من السيد العامل وباشا المدينة وقائد المقاطعة وأعوان السلطة في أدنى السلم من شيوخ ومقدمين والأمن الوطني ممثلا بكل تشكيلاته من مخابرات واستعلامات وضباط شرطة. وبعد إرغام الحجاج على مغادرة المقر، في حالة استياء وذهول، تم استدعاء مالك البيت الذي تكتريه الجمعية بعقد قانوني، وطالبوه تارة بالترغيب وتارة بالترهيب بفسخ العقد، وفي خطوة موالية وغير مسبوقة أقدمت هذه السلطات على إزالة اللوحة الإشهارية لاسم الجمعية من الواجهة رغم أنف كل القوانين.

عن مكتب الجمعية

سيدي سليمان في: 03 شوال 1431هـ / موافق ل 12 شتنبر 2010