أكدت الممثلة العليا للشؤون الخارجية والأمنية في الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون أثناء زيارتها لقطاع غزة، أن التغيير “الإسرائيلي” بشأن المعابر كان طفيفاً، ولا يرقى إلى المستوى المطلوب رغم كل الإعلانات الإسرائيلية عن التسهيلات الأخيرة، معربةً عن أملها في أن يثمر اللقاء الذي سيجمعها الليلة بمسؤولين من الخارجية الإسرائيلية، في تحسين الأوضاع في قطاع غزة.

وأضافت “سأنقل رسالة لهم مفادها أن الأوضاع المعيشية في غزة سيئة للغاية ولا يمكن أن تستمر بهذه الطريقة”، مشيرة إلى ضرورة العمل باتجاه توسعة المعابر كي تتيح مرور أكبر قدر من المستلزمات الضرورية.