أعلنت “الحملة الأوروبية لرفع الحصار عن غزة” أن “أسطول الحرية 2” الذي يتم تجهيزه للتوجه إلى غزة حاملا مساعدات إنسانية سيضم سبع سفن أوروبية بمشاركة حوالي تسعة آلاف شخص مشيرة إلى أن الأسطول سيحمل “مفاجآت” للجانب “الإسرائيلي”.

وأوضحت الحملة في بيان لها وزع في غزة أن “أسطول الحرية 2” يشهد إقبالا كبيرا من المتضامنين المطالبين بالمشاركة فيه ومن حيث عدد السفن المشاركة .. لافتة إلى أنها تلقت الآلاف من الطلبات من مختلف أنحاء العالم للمشاركة في الأسطول المتوقع أن يبحر إلى غزة في غضون أسابيع قليلة.

وقالت: “إنه منذ أن فتحت الحملة الباب أمام المتضامنين الدوليين للمشاركة في “أسطول الحرية 2″ قبل حوالي ثلاثة أسابيع ملأ حوالي تسعة آلاف شخص استمارة المشاركة”.

وذكرت الحملة في بيانها أن الإقبال على المشاركة في الأسطول تزداد يوما بعد يوم على الرغم من تعرض سفن “أسطول الحرية 1” لاعتداء من الجانب الصهيوني في 31 مايو الماضي.