أقدمت السلطات المخزنية، بكل تلاوينها الأمنية والاستخباراتية وباشا المدينة وأعوان السلطة، بمدينة خنيفرة على اقتحام رباط لذكر الله داخلي لجماعة العدل والإحسان، مثيرين الرعب والهلع في سكان الحي، وذلك ليلة السبت المنصرم 03/07/2010في حدود الساعة الحادية عشر، لتعتقل 23 عضوا من الجماعة تم استنطاقهم وإطلاق سراحهم في حدود الثالثة صباحا.