نظمت جماعة العدل والإحسان بمدينة الدار البيضاء بالحي الحسني وقفتين مسجديتين بعد صلاة المغرب 03/06/2010 أمام مسجد رياض الألفة وبعد صلاة المغرب ليوم 04/06/2010 أمام مسجد سيدي الخدير، تنديدا واستنكارا ل”مجزرة الحرية” التي ارتكبتها الدويلة اللقيطة “إسرائيل” في حق أعضاء أسطول الحرية وهم في طريقهم إلى قطاع غزة المحاصر.

خلال الوقفتين خرج جموع المصلين ملبين الدعوة ورافعين شعارات التضامن، وألقى أحد أبناء الجماعة بالمنطقة كلمة ذكر فيها بضرورة مواصلة الضغط حتى كسر الحصار وتحرير الأرض، قبل الختم بالدعاء وقراءة الفاتحة ترحما على أرواح الشهداء.