أعلن مسؤولون في مصر وقطاع غزة أن مصر فتحت معبر رفح حتى إشعار آخر وسط موجة انتقادات لـ”إسرائيل” لحصارها القطاع. ودفعت هذه الخطوة العشرات على المعبر في حين بدا أن البوابات مازالت مغلقة.

وقالت وزارة الداخلية في بيان إن معبر رفح سيفتح كل يوم من التاسعة صباحا حتى السابعة مساء.

وقال مصدر أمني مصري “فتحت مصر حدودها مع قطاع غزة أمس للسماح بدخول المساعدات الإنسانية والأدوية للقطاع”.

وأضاف “المعبر سيبقى مفتوحا إلى أجل غير مسمى” فيما يسمح للفلسطينيين بدخول مصر والخروج منها”.

وقال غازي حماد مسؤول حماس المختص بالحدود في حكومة حماس في غزة إن الوضع في رفح عاد الآن لما كان عليه.

وفي وقت سابق أمس حث خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحماس في سوريا “الأشقاء في مصر” على الاستفادة من هذه “اللحظة التاريخية” بفتح معبر رفح قائلا إن مصر قادرة على القيام بذلك وإن ذلك سيكون ردا على أفعال “إسرائيل”.