أعلنت النقابة الوطنية للمهندسين عزمها تنظيم إضراب وطني ثالث يومي الأربعاء والخميس 9 و10 يونيو 2010، احتجاجا على ما وصفته النقابة بـ”استنفاد” جميع قنوات الحوار وإعطاء الحكومة الوقت الكافي لدراسة ملف المهندسين المطلبي.

وقد أكدت في بيان لها أن الإضراب الوطني الثاني الذي نظمته النقابة مؤخرا لقي تجاوبا كبيرا، إذ تجاوزت نسبة المشاركة 90% بقطاعات الأرصاد الجوية والنقل والتجهيز والأحواض المائية والمالية والتعليم العالي وتكوين الأطر.

كما دعا بلاغ الاتحاد إلى تنظيم وقفات احتجاجية بمختلف الجهات المغربية، إضافة إلى دعوته لإضراب وطني لمدة 48 ساعة خلال شهر يونيو القادم. ودعت النقابة إلى إشراك جميع المهندسين في الترتيب “للمناظرة الوطنية حول الهندسة” واستثمار الحدث في فتح نقاش حقيقي معهم.