صعَّدت قوات الاحتلال الصهيوني من عدوانها على قطاع غزة، ونفَّذت فجر اليوم الجمعة 21-5-2010 أربع غارات استهدفت موقعًا للتدريب ومناطق خاليةً جنوب القطاع وشماله.

وأكدت مصادر محلية أن طائرات الاحتلال الحربية من طراز “إف 16” قصفت بعدة صواريخ 3 أهداف متفرقة عبارة عن أراضٍ فارغة شرق خزاعة وعبسان الكبيرة إلى الشرق من خان يونس جنوب قطاع غزة، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات، فيما لحقت أضرار بعدد من المنازل السكنية المجاورة للمناطق المستهدفة، التي تعرَّض أحدها لقصف سابق.

وفي شمال القطاع قصفت طائرات الاحتلال في وقت لاحق بصاروخ واحد على الأقل موقعًا تابعًا لـ”كتائب القسام”، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، في بلدة بيت حانون، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات، فيما لحق دمار بالمكان.

وزعم الاحتلال أن القصف استهدف أنفاقًا تحت الأرض معدة لشنِّ عمليات مقاومة ضد مواقع الاحتلال وجنوده ومغتصبيه إلى الشرق من القطاع. كما زعم الناطق باسم جيش الاحتلال أن الغارات جاءت ردًّا على سقوط صاروخ أطلق من قطاع غزة على مغتصبة عسقلان دون وقوع إصابات.