في تصريحات صحفية قال محمد بلعوشي المسؤول بمديرية الأرصاد الجوية المغربية: “إن سحابة بركانية وصلت إلى حدود الساعة السادسة من صباح اليوم الاثنين، إلى شمال غرب المجال الجوي المغربي، ولا يمكن التنبؤ بمسارها”.

وأشار بلعوشي إلى أن السحابة خفيفة، حيث إن كثافتها أقل مما كانت عليه، كما أن الأمطار التي هطلت مؤخرا في أوروبا والمغرب، قد أدت إلى التخفيف أكثر وأكثر من كثافتها وحدتها، مما يجعلها إلى حد الساعة، لا تشكل أي خطورة.

يذكر أن الملاحة الجوية في المغرب تعرضت إلى بعض الاضطرابات، حيث أعلن المكتب الوطني للمطارات، أمس الأحد، أن حركة النقل الجوي نحو وانطلاقا من عدد من البلدان الأوروبية تعرف بعض الاضطرابات، بل وإلغاء بعض الرحلات، بسبب تقدم سحب الرماد البركاني باتجاه شبه الجزيرة الأيبيرية وفوق جزء من شمال الأطلسي.