أعلن رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية أمس صرف مليونين ونصف مليون دولار لـ25 ألف عامل فلسطيني بقيمة مئة دولار لكل عامل، في مناسبة “عيد العمال”.

وقال هنية خلال زيارته لوزارة العمل الفلسطينية أنه قرر صرف مكرمة للعمال، وأضاف:”إن قيمة المكرمة تبلغ مليونين ونصف مليون دولار، مئة دولار لكل عامل موضحاً: «إن هذه المكرمة رسالة للعمال بأننا معهم، ورداً على مخططات تشويه الحكومة من خلال نشر الإشاعات المغرضة». وأكد أن حكومته “تجبي الأموال من الأغنياء وتعود بها على المحتاجين من أبناء الشعب الفلسطيني الذين يعيشون في سجن كبير والعالم المتحضر يتفرج”.

وقال إن “الاحتلال الإسرائيلي الذي مارس كل أنواع العنف والبلطجة كان سبباً رئيساً في معاناة آلاف العمال في قطاع غزة”، مضيفاً أن حكومته “لم تسقط قطاع العمال من أجندتها”، و”أنها قدمت ما قيمته 28 مليون دولار منذ أن تولت الحكم في غزة”.