كشفت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات في بيان صحفي صدر يومه الإثنين 26-4-2010 النقاب عن وجود ثلاثة مخططات جديدة صادقت عليها بلدية الاحتلال في القدس لبناء 321 وحدة استيطانية، وقالت “أن هذا المشروع سينفذ إضافة إلى بناء مدرسة دينية للمتطرفين بحي الشيخ جراح شمال مدينة القدس”.

وقال رئيس الهيئة الدكتور حسن خاطر في البيان “إن الوثائق الموجودة بين أيدينا تؤكد وجود المخططات المشار إليها التي سيتم بناؤها على مساحة 18 دونما من أراضي الحي”، مؤكدا أن اثنين من المشاريع الثلاثة يقف وراءهما المليونير اليهودي موسكوفيتش وأولاده.

وأوضح خاطر أن سلطات الاحتلال مدعومة من الجماعات المتطرفة تسعى إلى تهجير المواطنين المقدسيين والاستيلاء على المساكن والعقارات المتبقية تمهيدا لهدمها وإقامة المخططات الصهيونية على أنقاضها. وبين أنه حسب المخططات المذكورة تعتزم بلدية القدس تغيير اسم الحي ليصبح حي “شمعون الصديق” بدلا من حي الشيخ جراح الذي يأتي في إطار العمل على تهويد كل شيء في المدينة الجغرافيا والتاريخ والهوية والمقدسات..

وقال إن هذا المشروع في حال تنفيذه سيكون بمثابة طعنة خطيرة في خاصرة القدس الشمالية وسيستخدم كحزام استيطاني لعزل المدينة عن امتدادها العربي في هذا الاتجاه.