اعتبرت الولايات المتحدة أن «كل الخيارات» مطروحة إذا ما تبين أن سورية زودت حزب الله اللبناني صواريخ سكود التي تشكل تهديدا كبيرا لإسرائيل. وقال جيفري فلتمان مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية لشؤون الشرق الأوسط: «إن الولايات المتحدة ستشعر بالقلق البالغ حقا» إذا سلمت سورية مثل هذه الأسلحة المتطورة إلى التنظيم الشيعي اللبناني. وأضاف «إذا صحت تلك الأنباء، فسيتعين علينا دراسة كل الأدوات المتوافرة لنا من أجل جعل سورية تصحح هذا العمل الاستفزازي». وأضاف فلتمان في جلسة استماع للكونغرس «لقد أظهرت الولايات المتحدة في السابق أنها قادرة على التحرك… وأعتقد أن كل الخيارات مطروحة في هذا الشأن».