اتهم رئيس الكيان الإسرائيلي شيمون بيريس أمس الثلاثاء 13-4-2010 سوريا بتزويد حزب الله بصواريخ سكود، وذلك قبيل مغادرته للقيام بزيارة إلى فرنسا.

وقال الرئيس بيريس للإذاعة العامة الإسرائيلية إن “سوريا تؤكد أنها تريد السلام، وتقدم في الوقت نفسه صواريخ سكود لحزب الله الذي ينحصر سبب وجوده بتهديد دولة إسرائيل”. وحذر الرئيس الصهيوني من أن “سوريا تعتقد أن ليس لديها ما تفعله سوى ترك العالم يجاملها عبر ممارسة اللغة المزدوجة القائمة على قول شيء وفعل عكسه، كل ذلك لن ينجح”.

وقالت فرنسا ردا على تصريحات بيريس أن باريس ليست على علم بإرسال سوريا صواريخ لحزب الله. ودعا المتحدث باسم الخارجية الفرنسية برنار فاليرو إلى تطبيق كل بنود القرار 1701.