تباحث كل من الرئيس السوري بشار الأسد والأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى حول مقترح رابطة الجوار العربي الذي اقترحه موسى خلال القمة العربية التي عقدت في مدينة سرت الليبية الشهر الماضي.

وقال بيان رئاسي سوري إن المباحثات ركزت على مناقشة وجهات النظر المتعلقة بالمقترح، وضرورة الرابطة كمدخل للتقارب والتعاون بين الدول العربية ودول الجوار، مشيرا إلى تأكيد الرئيس الأسد على ضرورة دراسة المقترح ووضع الآليات المناسبة له ومناقشته بعمق ومسؤولية.

وأوضح أن المناقشات تضمنت أيضا مقررات القمة العربية التي عقدت في مدينة سرت وسبل تفعيل العمل العربي المشترك وتطوير آليات عمل الجامعة العربية وتفعيل دورها.

وأكد الرئيس الأسد على ضرورة التحرك الفوري على المستويين العربي والدولي لاتخاذ قرار واضح بشأن محاولات “إسرائيل” تطبيق سياسة التطهير العرقي في الضفة الغربية وطرد الفلسطينيين من وطنهم.