أعلن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي أمس خلال مشاركته في طاولة مستديرة في منشأة زراعية قرب باريس أن “مبادرة سلام أوروبية – أميركية للشرق الأوسط” قد تطرح في الخريف المقبل.

وأشار، إلى جمود “الاتحاد من أجل المتوسط” الذي أطلقته فرنسا في غشت 2008، بسبب فشل عملية السلام بين “إسرائيل” والفلسطينيين، وذلك في معرض تعقيبه على تصريحات ممثل عن المزارعين أسف لشلل العلاقات الأوروبية-المتوسطية.

وقال الرئيس الفرنسي: “سنحاول إعادة إطلاقها (عملية السلام) مع الأميركيين، أعتقد في الخريف. إنه موضوع سنعاود التحدث في شأنه… نحن مضطرون للعمل الثنائي لأن (العمل) الأورو-متوسطي يتعثر اليوم بسبب الاستيطان في القدس وعملية السلام التي وصلت إلى طريق مسدود”.