تعاني بني تجيت المهمشة النائية، التابعة لإقليم بوعرفة، من عدة مشاكل اجتماعية وعزلة جغرافية عن باقي المناطق بحكم البعد وقلة وسائل النقل، إضافة إلى وضع عمال المناجم الذين يتقاضون أجورا هزيلة مقابل المغامرة في رحلة خطيرة يوميا ومشاكل أخرى. إلا أن المخزن بهذه البلدة عثر على الحل فجند جنوده من رجال الدرك واستخبارات وجواسيس وقائد… وقصدوا ليلة الاثنين 29 مارس 2010، على الساعة العاشرة والنصف، بيت أحد أعضاء جماعة العدل والإحسان حيث تسعة إخوة من الجماعة يذكرون الله ويتلون القرآن الكريم، ليعتقلوهم من البيت مخلفين حالة من الرعب لدى زوجة صاحب البيت وابنيه الرضيعين وجو من الترهيب للسكان العزل وهالة وفوضى لم يسبق لها مثيل بالبلدة.

وبعد الاعتقال تم الإبقاء على الإخوة ثلاثة ساعات بمقر الدرك ليفرج عنهم بعد انجاز المحاضر حوالي الساعة الثانية ليلا.