بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله وصحبه وإخوانه وحزبه

جماعة العدل والإحسان

سيدي يحيى الغرب

الجمعة 26 مارس 2010

بلاغ

بسم الله قاسم الجبارين ناصر المستضعفين

أما بعد:

تحية إكبار إلى إخواننا المرابطين في أرض الإسراء

تحية عطرة لشهداء الأقصى المبارك

تحية لكل تواق إلى الحرية والانعتاق

أيها الحضور الكريم

نلتقي في هذه الوقفة التضامنية مع الشعب الفلسطيني قي محنته منددين بالتصعيد الخطير لممارسة الكيان الصهيوني في مدينة القدس حيث يسعى إلى:

1)- تهويد القدس بالكامل وطمس كل معالمها الإسلامية وتزوير هويتها التاريخية.

2)- إجبار سكان القدس على ترك المدينة كمقدمة لعملية ترحيل جماعي مدروسة.

3)- هدم المسجد الأقصى وإقامة الهيكل المزعزم مكانه.

أيها الشرفاء

وسط الصمت الطويل المخزي ووسط تخاذل الأنظمة العربية والمنتظمات الدولية لنصرة القضية الفلسطينية والمسجد الأقصى، ووسط خنوع حكام تحكموا في البلاد والعباد فأكثروا فيها الفساد حيث وضعوا أيديهم في أيدي أعدائهم وجعلوهم أسياد، خرجنا في هذه الوقفة لنقول:

لا للذل.. لا للهوان.. لا للمتاجرة في مصير أمتنا.. لا للتطبيع مع الكيان الصهيوني

وسنعلنها مدوية:

لن نركع أبدا لن نركع** لن يرهبنا صوت المدفع

واعلموا أن أي مساس بالمسجد الأقصى والحرم الإبراهيمي وغيرهما من المقدسات هو اعتداء على الأمة الإسلامية

وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون صدق الله العظيم. والحمد لله رب العالمين.