أكد مكتب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتانياهو في بيان اليوم الجمعة، غداة عودته من زيارة إلى الولايات المتحدة، أن لا تغيير في السياسة الإسرائيلية فيما يتعلق بمسألة القدس.

وقال البيان الذي أصدره مكتب نتانياهو، إن “موقف رئيس الوزراء هو أن لا تغيير في سياسة إسرائيل فيما يتعلق بالقدس، وهو موقف جميع الحكومات الإسرائيلية منذ 42 عاما”.

وكان نتانياهو عاد مساء الخميس إلى “إسرائيل” بعد زيارة إلى الولايات المتحدة، جرت في أجواء متوترة ولم تسمح بحل الأزمة مع إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما، ما يطرح شكوكا حول تحريك المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية.

وكانت “إسرائيل” وبضغوط من الولايات المتحدة أعلنت في نوفمبر من العام الماضي وقفا محدودا ومؤقتا (لعشرة أشهر) للبناء في الضفة الغربية المحتلة، إلا أن هذا الوقف لا يشمل القدس الشرقية حيث يسعى الكيان الصهيوني لمواصلة أعمال بناء المستوطنات.