أعلنت وزيرة الخارجية الموريتانية الناها بنت حمدي ولد مكناس أن بلادها قطعت “نهائياً” علاقاتها مع “إسرائيل”، وقالت الوزيرة خلال تجمع جماهيري في العاصمة لدعم سياسة الرئيس محمد ولد عبد العزيز مساء أول من أمس: “فليعلم العالم من هنا أن موريتانيا قطعت علاقاتها الديبلوماسية مع “إسرائيل” بشكل نهائي”.

وعلقت موريتانيا في يناير2009 علاقاتها الديبلوماسية مع “إسرائيل” احتجاجاً على الهجوم الذي شنه الجيش الصهيوني على قطاع غزة، وأسفر عن مقتل أكثر من 1400 فلسطيني. وبعدها بشهرين، طردت نواكشوط ممثلي “إسرائيل” وأغلقت سفارتها.