كشفت النتائج الأولية للانتخابات البرلمانية العراقية عن ‏مفاجأة كبرى حيث حصلت قائمة رئيس الوزراء الأسبق ‏‏”أياد علاوي” على عدد متساو من المقاعد البرلمانية مع ‏ائتلاف رئيس الوزراء “نوري المالكي”، اثر فرز حوالي ‏‏80 % من الأصوات، ويستدل من أرقام المفوضية العليا ‏المستقلة للانتخابات إلى أن ائتلاف “المالكي” وقائمة ‏‏”علاوي” سيحصلان على 87 مقعدا لكل منهما من أصل ‏‏310 مقاعد. ‏

بينما حصل الائتلاف الوطني العراقي الذي يضم الأحزاب ‏الشيعية على حوالي 67 مقعدا في حين حصل التحالف ‏الكردستاني على 38 مقعدا. ‏

ويقول المراقبون إن بالإمكان تفسير هذه النتائج المفاجئة ‏بحصول “علاوي” على نسبة أصوات لدى الشيعة أعلى ‏مما حصل عليه “المالكي” لدى السنة.