قال وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو: “إن بلاده على استعداد لاستئناف وساطتها في المفاوضات غير المباشرة بين “إسرائيل” وسوريا إذا رغبت الدولتان بذلك”.

وقال أوغلو، في مؤتمر صحافي عقده مع نظيره المصري أحمد أبو الغيط أمس أالثلاثاء في القاهرة: “إذا كانت هناك إرادة سياسية لدى الطرفين فنحن جاهزون لاستئناف الوساطة”.

وأجرت سوريا والصهاينة في العام 2008 مفاوضات غير مباشرة عبر وساطة تركية إلا أنها توقفت بعد الهجوم الهمجي على قطاع غزة في نهاية ذلك العام.