في يوم الخميس 4 فبراير 2010 حكمت المحكمة الابتدائية ببراءة 9 أعضاء من جماعة العدل والإحسان متابعين بتهمة “عقد تجمع عمومي بدون سابق تصريح”، بعدما تمت مرافعة الدفاع يوم الخميس 28 يناير 2010، وذلك إثر الاعتقال الذي تعرضوا له يوم الثلاثاء 24 فبراير 2009 من بيت أحدهم حيث كانوا يقيمون فيه لقاء داخليا.

وأجلت محكمة الاستئناف يوم الأربعاء 27 يناير 2010 النظر في ملف 20 عضوا من الجماعة متابعين بتهمة “عقد تجمع عمومي دون سابق تصريح” إلى غاية 31 مارس 2010، وذلك على خلفية الزيارة التي قاموا بها يوم 18-01- 2008 احتفالا برجوع والدة أحدهم من الديار المقدسة، بعدما برأتهم المحكمة الابتدائية يوم 07-05-2009.