أشادت الصحف الصهيونية الأحد ب “تصفية” القيادي في كتائب عز الدين القسام التابع لحركة حماس محمود عبد الرؤوف المبحوح دون أن تنسب العملية بشكل مباشر للموساد.

وعنونت صحيفة “جيروزاليم بوست” الناطقة بالانكليزية “ضربة أخرى لمحور الشر” واعتبرت أن “هذه الوفاة ستؤثر على قدرة حماس على إدخال أسلحة مهربة إلى غزة سواء كانت الموساد مسؤولا أو غير مسؤولا عنها”.

وقالت صحيفة هيون المجانية المقربة من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو “إن التخلص من محمود عبد الرؤوف المبحوح سيعقد عملية تهريب الأسلحة القادمة من إيران إلى حماس وهذا أمر أهم من تصفية الحسابات”.

وقالت يدعوت أحرونوت في افتتاحيتها “إن “إسرائيل” لن تعترف أبدا بأي تورط في هذه التصفية وما من سبب يدعوها إلى ذلك (..) لان ذلك يشكل القاعدة في مثل هذه الحروب”.