بيان

إننا في تكتل الجمعيات والهيئات الأهلية اللبنانية لدعم المقاومة والانتفاضة ندين قرار المحكمة الصهيونية بسجن الاخ المجاهد الشيخ رائد صلاح ونعتبر أن هذا القرار وساما يضاف إلى الكثير من الأوسمة التي نالها مدافعا عن القدس وفلسطين في وجه الطغاة الصهاينة.

كما ونعتبر أن هذا القرار هو اعتداء على مقدسات الأمة الإسلامية والعربية وعلى حقها وحريتها وكرامتها، لذلك ندعو كل الحكومات والأفراد للعمل بكل ما أوتيت من وسائل على جعل قضية الشيخ رائد صلاح كرمز من رموز القدس في أولوياتها الأساسية.

كما ونؤكد أن قرارات كهذه لن تثني شعبنا عن مواصلة نضاله بل ستكون دافعا إضافيا للسير قدما في سبيل الحرية والاستقلال.

وأخيرا نعلن تضامننا الكامل مع الشيخ رائد صلاح ومع كل أسرى القدس الذين لن يكونوا وحدهم في مواجهة الاعتداءات الصهيونية بل ستكون معهم كل شعوب أمتنا سندا ومناصرا ومعينا.

تكتل الجمعيات والهيئات الأهلية اللبنانية لدعم المقاومة والانتفاضة