قتل سبعة أشخاص في مدينة هيت بمحافظة الأنبار العراقية – بمن فيهم قائد وحدة مكافحة الإرهاب في المدينة – في سلسلة من التفجيرات استهدفت منازل أربعة من ضباط الأمن فجر الخميس. كما أصيب ستة أشخاص بجراح في هذه الهجمات.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن المقدم فاضل النمراوي قائدة وحدة الطوارئ في هيت الواقعة على نهر الفرات إلى الشمال الغربي من مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار قوله: “في الساعة الثالثة من فجر الخميس، قام المهاجمون بزرع متفجرات حول غرف النوم في أربعة منازل تعود لضباط في شرطة هيت بمن فيهم الرائد وليد الهيتي قائد وحدة مكافحة الإرهاب في المدينة.

ومضى المقدم النمراوي للقول: “وقد تسببت الانفجارات في مقتل سبعة أشخاص بمن فيهم الرائد الهيتي وإصابة ستة آخرين بجراح. وكان بين الجرحى نسوة وأطفال.”

وأضاف أن قائمة القتلى ضمت إضافة إلى قائد وحدة مكافحة الإرهاب والدته وزوجته وابنه، علاوة على ثلاثة ضباط شرطة آخرين.

وقال إنه تم اعتقال عدة أشخاص للاشتباه بضلوعهم في الهجمات التي وقعت في مناطق مختلفة من المدينة.