انطلقت في المغرب عملية التلقيح ضد فيروس أنفلونزا الخنازير، التي ستشمل، في المرحلة الأولى، الأشخاص المصابين بمرض الربو، والالتهاب المزمن للرئة وللقصبات الهوائية، وكذلك الأشخاص المصابين بداء السكري.

وكانت ارتفعت، في الأسابيع الأخيرة، وتيرة الإصابات بفيروس (إتش1 إن 1)، إذ تجاوزت حصيلة الإصابات سقف الألفين، فيما وصل عدد الوفيات بسبب الفيروس إلى 12.