بدأ حجاج بيت الله الحرام منذ فجر اليوم الخميس في الانتقال للوقوف على عرفة الركن الأساسي للحج، حيث يمضي الحجاج اليوم في عرفة حتى المغيب حيث تبدأ النفرةُ إلى مزدلفة.

وكان الدفاع المدني السعودي أعلن عن مصرع 48 شخصا في منطقة مكة المكرمة بسبب السيول، وإنقاذ 900 آخرين حاصرتهم الأمطار الغزيرة التي هطلت على المملكة أمس الأربعاء. واستخدمت القوات السعودية القوارب المطاطية في عمليات الإنقاذ.

وتم صباح اليوم استبدال كسوة الكعبة المشرفة الحالية بالكسوة الجديدة جريا على العادة السنوية، حيث تقوم الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي في مثل هذا اليوم من كل عام باستبدال ثوب الكعبة المشرفة بثوب جديد تتم صناعته بمصنع كسوة الكعبة المشرفة.

وتبلغ التكلفة الإجمالية لثوب الكعبة المشرفة 20 مليون ريال وتصنع من الحرير الطبيعي الخاص الذي يتم صبغه باللون الأسود ويبلغ ارتفاع الثوب 14 مترا ويوجد في الثلث الأعلى منه الحزام وتحته آيات قرآنية مكتوب كل منها داخل إطار منفصل.

وعرفات المكان هو المشعر الوحيد من مشاعر الحج الذي يقع خارج الحرم, وهو عبارة عن سهل منبسط به جبل عرفات المسمى بجبل الرحمة الذي يصل طوله إلى 300 متر وبوسطه شاخص طوله 7 أمتار.

فيما يحيط عرفات قوس من الجبال ووتره وادي عرنة ويقع على الطريق بين مكة والطائف شرقي مكة المكرمة بنحو 22 كيلو مترًا وعلى بعد 10 كيلومترات من مشعر منى و 6 كيلو مترات من المزدلفة، وبعرفة جبلها المشهور وهو أكمة صغيرة شبيهة بالبرث يصعد عليها بعض الحجاج يوم الوقوف وليس الوقوف علي الجبل خاصة من واجبات الحج.