جماعة العدل والإحسان

زايـــو

بلاغ

إن الحياة السياسية في المغرب يحكمها منطق الشعــارات الفارغــة والأوهـام حـول عــهد التغييــر وحقــوق الإنسان ودولة الحق والقانون، والواقع العملي أثبت زيف هذه الشعارات والإدعاءات.

وقد عملت السلطة المخزنية بمدينة زايو على خرقه وإفراغــه مـن مـضمونه الحقيقــي والعملي في واضحة النهار على مرأى ومسمع الجميع. وتقوم بتضييق الخناق على كل جمعية جـــادة هادفـة ومسـؤولة وإسكات كل صوت حر صادق ينشد الحرية والعدل والإنعتاق من الاستبداد وأهله.

إن المتتبع الغيور للشأن الجمعي بمدينة زايو يستنكر بشدة ما تمــارسه السلطة المخزنية من خــرق سافـر للعمل الجمعي، فالعديد من الجمعيات رفضت السلطة تسلم ملفاتها القانونية، على رأسهــا جمعيات مــدرسة النجاح المواكبة للمخطط الإستعجالي. ونذكر منها على سبــيل المثال لا الحصـر جمعيـة مــدرسة النجـــاح بمدرســة سيدي عثمان وجمعية مدرسة النجاح بمجموعة مدارس الصفصاف وجمعية مدرسة النجاح بإعداديــة علال الفاسي 2، وجمعيات أخرى حرمتها السلطة المخزنية من وصل الإيداع رغم تسلم ملفاتها القانونية، وعلى سبيــل المثــال لا الحصــر كذلـك جمعيات آباء وأولياء التلاميذ و التلميذات ونذكر منها جمعيات آباء وأولياء التلاميذ بإعدادية صبرا وإعدادية علال الفاسي 1 ومدرسة عبد الله بن ياسين ومدرسة صلاح الدين الأيوبي ومدرسة السيدة فاطمة الزهراء الخصوصية. وجمعيات أخرى منعت أنشطها السلطة المخزنية رغم توفرها على الشروط اللازمة لقيامها نذكر منها جمعية النقــل الجامعــي والقــروي وجمعية مسجد بوزوف وجمعية مسجد النهضة وجمعية الانفتاح الثقافية.

إن الخروقات التي ارتكبتها وترتكبها السلطة المخزنية في حق الجمعيات كثيرة بدعــوى أن بعض أعضائهـا ينتمون لجماعة العدل والإحسان، فكل جمعية أسست بشكل ديمقراطــي وأفرزت انتخاباتها عضوا بمكتبها المسير يشم له رائحة العدل والإحسان تمنع وتحاصــر، وللأسـف الشديــد أن هـذه المضايقات يساهم فيها بعض الأطراف المخزنيين أكثر من المخزن.

هذا تطاول على القانــون وانتهــاك سافــر لحقـوق المواطنين و جناية عظمى في حق العمل الجمعي لا يمكن السكوت عليه.

أمام هذا المسلسل من المضايقات والخروقات المخزنية ندعو كل حــر غيــور على حقوق الإنسان بهذا البلد الحبيب إلى فضح الإنتهاكات المخزنية لحقــوق المــواطنين والاعتـراض علـى التعليمات الظالمة للمواطنين وعدم تكريس دولة التهديدات والإبتزازات والانخراط في صف الممانعة إعلاء لصوت الحق.

كفى استخفافا بالموطنين

كفى من أساليب المنع والتخويف

كفى من الإجهاز على الحقوق ومصادرتها

زايو في: 06/11/2009