بقلوب مفعمة بالفرح والسرور وبأفئدة ملؤها البهجة والحبور، يتوجه أبناء العدل والإحسان بمدينة البيضاء بأحر التهاني إلى إخوتهم المعتقلين بمناسبة الإفراج عنهم من سجون الجور وغيابات القهر وظلمات الاستبداد.

حياكم الله إخوتنا الأوشاوس وحفظكم الله سادتنا الأكارم.

صفحات سجنكم دروس وعبر مجاهد غيور. وساعات رباطكم درر ومواعظ.

لقد قدمتم لنا مثال الرجولة وعنوان الثبات ورمز الصمود. والذي نفس محمد صلى الله عليه وسلم بيده ما ذهبت أيام سجنكم سدى أبدا.

بكم نعتز بين الأقران وعنكم نحكي في الجموع والمنتديات. خاب من راهن على فتور عزيمتكم وأفلس من انتظر نفاذ صبركم. ها أنتم اليوم بين ظهرانينا سالمين غانمين من خيري الدنيا والآخرة.

حفظكم الله تعالى في شبابكم وأدام عليكم نعمه وأفاض عليكم من فضله الوافر وخلّد في الصالحات ذكركم.