جماعـة العـدل والإحسـان

الخميسات

بعد الإفراج عن إخواننا الطلبة المعتقلين منذ 18 سنة قضوها في سجون المخزن الظالم، يسُرنا -نحن أعضاء جماعة العدل والإحسان بمدينة الخميسات ونواحيها- أن نهنئ أبطالنا المجاهدين وآباءهم وأهليهم وجميع أعضاء الجماعة وعموم أمة رسول الله صلى الله عليه وسلم على صبرهم وثباتهم ومناصرتهم للحق وأهله وبذلهم للنفس والنفيس من أجل إعلاء كلمة الحق، محتسبين راضين شاكرين.

وإننا إذ نعبر لكم عن فرحنا الكبير، لا ننسى أخانا المجاهد بلقاسم التنوري الذي نقرئه السلام، والله نسأل أن يفك أسره وأن يجمعه بأمه وبأهله وإخوانه في أقرب الاجال.

قل جاء الحق وزهق الباطل، إن الباطل كان زهوقا

والحمد لله رب العالمين.

جماعة العدل والإحسان بمدينة الخميسات والنواحي

الخميسات الإثنين 14 ذو القعدة 1430 الموافق لـ 2 نونبر 2009