انتقدت المنظمات الخيرية ومنظمات حقوق الإنسان والمهاجرين، مشروع القانون الذي أقره مجلس النواب الإسباني الخميس، ووصفته منظمة العفو الدولية بأنه يتضمن العديد من النقاط السوداء.

مشروع القانون يسمح باحتجاز المهاجرين غير الشرعيين بمراكز الاحتجاز لمدة تصل إلى 60 يوما بدلا من المدة الحالية وهي 40، وذلك قبل ترحيلهم.

ويضع القانون كذلك بعض العوائق أمام المهاجرين بشأن استقدام عائلاتهم إلى إسبانيا، وهو ما أثار انتقادات كبيرة في أوساط الجاليات، خاصة من مواطني دول أميركا اللاتينية التي تعد الرافد الأساسي للهجرة في هذا البلد الأوروبي. وسيحال مشروع القانون الجديد إلى مجلس الشيوخ الذي من المنتظر أن يقره، وحينها سيدخل حيز التنفيذ في بداية العام القادم.