توقعت مفوضة الصحة الأوروبية أندرولا فاسيليو أن يصاب واحد من كل ثلاثة من سكان الاتحاد الأوروبي بأنفلونزا الخنازير (اتش1 ان1) خلال الأشهر المقبلة.

وفي تصريحات نشرتها الصحف الألمانية أمس، قالت فاسيليو: “معلوماتنا تفيد أنه يمكن أن يصاب 30 في المائة من السكان بأنفلونزا الخنازير. وفي هذه الحال، علينا أن نتوقع عدداً كبيراً من الوفيات للأسف”.

وأضافت: “هناك خشية من تطور الفيروس ليصبح أكثر ضراوة في الأشهر المقبلة”، داعية الأوروبيين إلى الحذر وإلى عدم إهمال التبعات الاجتماعية والاقتصادية لهذه الأنفلونزا. وقالت: “قد يكون الانتعاش الاقتصادي في الاتحاد الأوروبي ضعيفاً. بعض القطاعات الاقتصادية مثل السياحة أو صناعة الرحلات والترفيه قد تتأثر”.

وأوضحت أنه “من المتوقع أن تزداد الإجازات المرضية وأن يتراجع الاستهلاك بسبب الشعور بعدم الأمان مما سيتسبب في خفض الإنتاجية والإخلال بنظام الإنتاج”.

ودعت المفوضة الأوروبيين إلى تناول جرعات اللقاح، مذكرة بأنه “كلما كان عدد من تناولوا اللقاح أكبر، كلما خف انتشار المرض”.