أعلن الجيش الباكستاني استيلاءه على مرتفعات كوتكاي الإستراتيجية في منطقة وزيرستان، التي تعد معقلا رئيسا لحركة طالبان باكستان التي يقودها حكيم الله محسود.

واعترف الجيش بمقتل أربعة من جنوده وإصابة ثمانية آخرين في الهجوم البري الموسع الذي بدأ من ثلاث جهات على جنوب وزيرستان، قرب الحدود الأفغانية.

ورفض المتحدث باسم الجيش “أطهر عباس” كشف تفاصيل عن المدة التي ستستغرقها العملية، فيما قالت رويترز نقلا عن مسؤولي مخابرات ومسؤولين حكوميين إن القوات تتحرك من ثلاثة اتجاهات وإن بعض الاشتباكات اندلعت عندما واجهت القوات مقاومة.

ويقول الجيش إن نحو 28 ألف جندي تأهبوا لمواجهة ما يقدر بعشرة آلاف من مقاتلي حركة طالبان.

وكان الجيش الباكستاني قد لجأ قبل شهور للهجمات الجوية والقصف بالمدفعية لإضعاف دفاعات طالبان في الوقت الذي كان يحرك فيه القوات لإغلاق المنطقة.