نفت فرنسا يوم الثلاثاء تقريرا لصحيفة بريطانية يفيد بأنها تجري محادثات سرية مع دول خليجية عربية وروسيا والصين واليابان لاستبدال الدولار بسلة عملات في تجارة النفط ووصفت التقرير بأنه مجرد “تكهنات”. وحين سئلت وزيرة الاقتصاد الفرنسية كريستين لاجارد عن التقرير الذي نشرته صحيفة إندبندنت قالت: “تكهنات.. تكهنات.. لا نحب التكهنات.” وأضافت لدى تكرار السؤال “الأمر ليس مطروحا على جدول الأعمال.”

وأرجع روبرت فيسك مراسل الشرق الأوسط بالصحيفة البريطانية الخبر إلى مصادر لم يذكرها بدول خليجية عربية ومصادر مصرفية صينية في هونج كونج، وقال: إن الاقتراح يقوم على تحويل تجارة النفط الخام خلال تسع سنوات إلى سلة عملات بينها الين الياباني والين الصيني واليورو والذهب وعملة موحدة جديدة يعتزم مجلس التعاون الخليجي إطلاقها.