استجابة للنداء الذي وجهته الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة التابعة لجماعة العدل والإحسان نظمت جماعة العدل والإحسان بورزازات وقفة تضامنية مع المسجد الأقصى يوم الجمعة 2 أكتوبر2009، وهكذا خرجت جموع المصلين عقب الصلاة منددة بالهجمة الدنيئة على المسجد الأقصى، محيية جهاد المرابطين على هذا الثغر الإسلامي، مستنكرة خطوات التطبيع التي ينهجها النظام المغربي دون حشمة أو حياء، وقد ختمت هذه الوقفة بالابتهال إلى المولى عز وجل أن ينصر المجاهدين في فلسطين وأن يعجل بتحرير القدس من أيدي الأنجاس الصهاينة المعتدين.